أبوظبي - سكاي نيوز عربية

بعد التقارير التي تحدثت عن علاقة عاطفية بين نجمي هوليوود براد بيت وتشارليز ثيرون، كشفت صحف عن "حرب باردة" بين ثيرون وأنجيلينا جولي، طليقة بيت.

وأشارت صحيفة "صن" البريطانية نقلا عن موقع "رادار أونلاين" المهتم بأخبار المشاهير، إلى صراع بين النجمتين على مدار سنوات، من أجل الحصول على أدوار في أفلام هوليوود.

وذكر الموقع أن آخر هذه الصراعات، كان تنافسا على دور "عروس فرانكشتاين"، وهو فيلم ضخم بدأت المفاوضات فيه عام 2017 ولم يتم الانتهاء منه بعد.

أخبار ذات صلة

أنجيلينا جولي وبراد بيت يحسمان أمر الحضانة

وقال المصدر إن شركة "يونيفيرسال" المنتجة اختارت جولي للدور، لكن الأخيرة ظلت تماطل ولم توافق مباشرة، مما أبقى ثيرون منتظرة الإجابة، لأنها كانت الخيار البديل.

وأضاف "رادار أونلاين": "جولي أبقت ثيرون مترقبة برفضها الالتزام بالمشروع، وأضاعت بذلك فرصا أخرى على ثيرون".

أخبار ذات صلة

إيما ستون أعلى الممثلات أجرا

وتابع الموقع: "جولي تبدو كأنها مستمتعة بإعاقة تطور ثيرون، والأخيرة متيقنة أن جولي دخلت على الخط في المشروع حتى تمنعه عنها".

وأشارت أنباء مؤخرا إلى أن ثيرون بدأت مواعدة براد بيت، زوج جولي السابق، قبل أسابيع، مما قد يثير العداوة بين النجمتين بشكل أكبر.