أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتن، إن حبكة الفيلم الأميركي الصياد القاتل "هانتر كيلر"، الذي يسرد قصة بشأن مؤامرة انقلاب في الكرملين، غير واقعية.

وكان بوتن يوشك على مغادرة مؤتمر صحفي بعد قمة مجموعة العشرين في الأرجنتين، عندما أمسك صحفي روسي بالميكروفون وبدأ في سرد أحداث الفيلم المثير الذي يلعب بطولته جيرارد بتلر وجاري أولدمان.

وفي الفيلم يقوم وزير الدفاع الروسي باحتجاز رئيس الدولة رهينة ثم تدخل غواصة أميركية قاعدة بحرية روسية في القطب الشمالي لإنقاذ الرئيس المحتجز.

وذكر بوتن أن هذا السيناريو المتضمن تسلل غواصة أميركية إلى قاعدة روسية "غير مرجح"، ثم ربت على كتف الصحفي وغادر المكان، وفق ما نقلت رويترز.

وكان مقررا عرض الفيلم في دور السينما في روسيا في الأول من نوفمبر، لكن تم سحب الإعلانات الخاصة به، مما أثار تكهنات منتقدي الكرملين بأن الرقابة اعترضت عليه باعتبار أن قصته تخالف صورة الرجل الروسي القوي.

وعرض الفيلم في دور السينما بعد ذلك بأسبوع، وقالت السلطات الروسية إن الروتين تسبب في تأخير عرض الفيلم.