أبوظبي - سكاي نيوز عربية

حقق إمام جامع شهرة واسعة في تركيا، ليس لجمال صوته أو قوة حجته، بل لأنه أعلن من فوق المنبر ترشحه في الانتخابات!

واستغل الإمام إمدت أتماكا فرصة تواجد حشد غفير من المصلين، في مسجد حي أيافاسيك بمدينة سامسون، بعد صلاة الجمعة الأخيرة، ليعلن عزمه خوض الانتخابات المحلية المقرر إجراؤها في مارس من العام المقبل، حسبما أشارت تقارير صحفية تركية.

ووصف الإمام الذي سيترشح لشغل منصب محافظ أيافاسيك خطبته بأنها للـ"وداع"، وللإعلان عن خبر ترشحه، الأمر الذي أثار انتقادا واسعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لاستغلال الدين في توجيه رسائل سياسية.

وأشار إمدت إلى أنه قد يعاود العمل كإمام إن فشل في السباق الانتخابي ولم يتم اختيار كمحافظ عن حزب العدالة والتنمية، والذي يتزعمه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.