فوجئ عدد كبير من سائقي السيارات صوب جسر بريطاني بإغلاقه أمامهم بسبب غريب للغاية، إذ قيل لهم إن التوقف ناجم عن "مرض" العاملين في حاجز تعبر منه العربات.

وبحسب صحيفة "مترو" البريطانية، فإن الجسر الذي يؤدي إلى ويلز، وتقطعه 17 ألف عربة كل يوم، أُغلق السبت بسبب عدم وجود من يقوم بمهمة استخلاص الرسوم.

ويتوجب على السائق في العادة دفع 5.6 جنيه إسترليني حتى يدخل إلى ويلز، واضطر الإغلاق عددا من السائقين إلى قصد طرق أخرى في جنوب ويلز، حتى يصلوا إلى وجهاتهم.

وأعرب سائقون عن غضبهم من الإغلاق الذي استمر حتى الثانية بعد الظاهر، وتحول ما جرى إلى جدل على المنصات الاجتماعية.

وقال أحد الغاضبين إنه كان من الحري بالمسؤولين عن الجسر أن يتركوه مفتوحا دون حواجز لجمع الرسوم، ما دام الطاقم المشرف عليه غير موجود.

وأشار منتقدون إلى أن تزامن الإغلاق مع عطلة نهاية الأسبوع في فصل الصيف فاقم الأزمة، إذ أفسد الأمر برنامج السفر لدى أسر عدة.