أبوظبي - سكاي نيوز عربية

كرمت أسماء الأخرس، زوجة الرئيس السوري بشار الأسد، ابنة أحد الجنود الروس، الذين قتلوا في البلاد، حيث منحتها هدية، وصفها بعض المتابعين بـ"الغريبة".

واستقبل الأسد وزوجته أسماء، في دمشق، عائلات بعض الجنود الروس الذين قتلوا على الأراضي السورية.

وكانت هذه العائلات قد شاركت، بحضور أسماء الأسد، في وضع إكليل من الزهور على نصب الجندي المجهول بدمشق.

وتظهر إحدى الصور أسماء وهي تمنح قطة رمادية اللون لطفلة روسية صغيرة السن.

وقالت تقارير إعلامية إن الطفلة هي ابنة الجندي الروسي مارات أخميتشين، الذي قتل في مدينة تدمر السورية، عام 2016.