أبوظبي - سكاي نيوز عربية

نجت فتاة روسية من الموت بأعجوبة، بعد أن سقطت من جسر على أسلاك كهربائية خلال محاولتها التقاط صورة "سيلفي".

وبقيت الفتاة، البالغة من العمر 13 عاما، تتدلى على الأسلاك الكهربائية لمدة ساعة، قبل أن يعثر عليها سائق قطار وتبدأ عملية الإنقاذ.

وكانت الفتاة في طريق عودتها إلى منزلها برفقة أصدقائها في قرية بمنطقة أوليانوفسك، عندما قررت الصعود على جسر فوق سكة حديدية والتقاط صورة سيلفي مع قطار شحن يقترب، وفق صحيفة "ديلي ميل" البريطانية التي نشرت الفيديو.

وقالت صديقة الفتاة، إنها كانت معها على الجسر، لكنها التفتت لتجيب على هاتفها، ثم سمعت صوت سقوط الفتاة، دون أن تعرف كيف حدث ذلك.

ومن غير المعروف ما إذا أبلغت صديقة الفتاة عن الحادث الذي تعرضت له صديقتها، لكن المراهقة التي لم يتم الكشف عن اسمها بقيت تتدلى من على الأسلاك الكهربائية التي سقطت عليها، والتي تصل قوتها إلى 3 آلاف فولت، لمدة ساعة كاملة قبل أن يلحظ سائق قطار وجودها.

وأوضح سائق القطار أنه شعر بالهلع عندما اكتشف أن الشيء الذي يتدلى من الأسلاك هو في الواقع فتاة، لافتا إلى أنه استخدم فرامل الطوارئ لإيقاف القطار وتواصل مع الإدارة لقطع التيار الكهربائي عن الأسلاك فورا.

ورغم أن الفتاة تعرضت لحروق من الدرجتين الثانية والثالثة بسبب الأسلاك الكهربائية، وكانت تشعر بألم شديد، إلا أنها نجت من الموت بفضل مساعدة سكان القرية.

وقام أحد سكان القرية بربطها بحبل ورفعها مرة أخرى إلى الجسر، بمساعدة آخرين، فيما قام بضعة أشخاص بحمل سجادة أسفلها، لحمايتها من السقوط على السكة الحديدية.

يذكر أن الفتاة تمكنت من إخبار المحيطين بها باسمها وعنوانها قبل أن تفقد الوعي، ثم استيقظت في المستشفى دون أن تتمكن من تذكر أي من تلك الأحداث.