أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تلقى مشجع لكرة القدم ضربا مبرحا في الشارع بمدينة روسية، بعدما عبر عن فرحته بانتصار المنتخب صاحب الضيافة على إسبانيا بطريقة متهورة.

وقفز المشجع الشاب الذي لم تعرف جنسيته، فوق سيارة رباعية الدفع للشرطة، في مدينة فورونيغ جنوبي روسيا.

وسرعان ما قام رجال أمن لا يرتدون زيا رسميا بإنزال المشجع المتهور، ثم شرعوا ينهالون عليه بالعصي على الأرض، وفق ما أظهره مقطع فيديو نقلته صحيفة "صن" البريطانية.

وتم اقتياد المشجع إلى المخفر، ولم يعرف ما إذا كان قد أصيب بجروح جراء الضرب الذي تعرض له في الشارع أمام حشد من الناس.

وأثارت الحادثة ردود فعلا متضاربة، ففي الوقت الذي رأى فيه البعض أنه ما كان عليه أن يقفز فوق سيارة الشرطة، قال آخرون إن على الشرطة أن تتخذ الإجراءات القانونية في حق المخالفين لا أن تعاقبهم جسديا.

وقال شهود إن بعض مشجعي المنتخب الروسي احتفلوا بهستيرية بعد الفوز على إسبانيا بركلات الترجيح 4-3، الأحد، حتى إن عددا من الشباب ألقوا أنفسهم في مياه بعض النوافير.