أبوظبي - سكاي نيوز عربية

وصف مغني الراب الأميركي كاني ويست استعباد الأميركيين من أصول أفريقية على مدى قرون بـ"الاختيار"، مما أثار ردود فعل غاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي، وقال مستخدمون إن مغني الراب عليه إعادة قراءة كتب التاريخ.

وأضاف ويست، في مقابلة مع موقع (تي.إم.زي) لأخبار المشاهير "عندما تسمع عن استمرار عبودية 400 عام. 400 عام؟ يبدو الأمر اختيارا (..) كنا في سجن عقلي".

وردا على احتجاجات على وسائل التواصل الاجتماعي على تصريحاته، قال ويست على تويتر: "أعلم بالطبع أن العبيد لم يتم تقييدهم وحملهم على القوارب بمحض إرادتهم. ما عنيته هو بقاؤنا على هذا الوضع، رغم أن ميزة العدد الكبير كانت في صالحنا، مما يعني أننا كنا مستعبدين عقليا".

وكان ويست، الحائز على جائزة غرامي وزوج نجمة تلفزيون الواقع كيم كاردشيان، أشاد في مقطع فيديو منفصل بالرئيس الأميركي دونالد ترامب لتحقيقه "المستحيل" بوصوله إلى منصبه.

وقال مخاطبا زميله مغني الراب (تي.آي) بعد سؤاله عما يعجبه في ترامب: "القدرة على تحقيق ما لم يقل أحد إنك قادر عليه، تحقيق المستحيل"، مما أثار جدلا بين كثير من معجبيه.