أبوظبي - سكاي نيوز عربية

في إطار مبادرتها لدعم أصحاب الهمم التي انطلقت في شهر مارس الجاري، خصصت "سكاي نيوز عربية"، وبالشراكة مع مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة، يوما لاستضافة وفد من أصحاب الهمم في زيارة لاستوديوهات ومرافق المؤسسة، ولقاء الإعلاميين العاملين فيها.

وتفاعل المشاركون مع بيئة العمل الإعلامي بهدف التعرف على دوره ومسؤولياته في خدمة المجتمع والتعريف بقضاياه، بما فيها تلك المرتبطة بتفوق أصحاب الهمم في مجالات مختلفة.

وستعمل "سكاي نيوز عربية"، خلال الشهر الجاري، على تنظيم برامج تدريبية وجولات تثقيفية بالتعاون مع مركز الإمارات للتوحد ومجموعة من المؤسسات المعنية، بالإضافة إلى شراكتها مع اللجنة العليا لاستضافة الأولمبياد الخاص في أبوظبي لتسليط الضوء على المشاركين في الدورة الإقليمية والتي تستضيفها العاصمة أبوظبي، وتعد الحدث الإنساني الرياضي الأكبر في العالم والذي يعنى بأصحاب الهمم من ذوي الإعاقة الذهنية.

وكانت "سكاي نيوز عربية" قد أعلنت بالشراكة مع "فيسبوك" عن تخصيص شهر مارس من كل عام لدعم أصحاب الهمم كجزء من التزامها بالمساهمة في دعم المجتمعات العربية ونهضتها عبر منح الأولوية للقيم الإنسانية الفُضلى في المحتوى الإعلامي.

وتتطلع "سكاي نيوز عربية" عبر هذه المبادرة التي تنظم تحت شعار #لأصحاب_الهمم إلى تسليط الضوء على الإنجازات والنجاحات التي حققها أصحاب الهمم في المجالات الرياضية والثقافية والفنية والتقنية وغيرها من المجالات، وذلك من خلال العديد من الفعاليات والأنشطة الميدانية والثقافية التي ستنظمها المؤسسة على المستويين الداخلي والخارجي.

وتقوم "سكاي نيوز عربية""، خلال شهر مارس، بتكثيف إنتاجها الإعلامي المتخصص لتسلط الضوء على أصحاب الهمم في العديد من المجالات، إضافة إلى استضافة مجموعة من المتحدثين المتخصصين على مختلف منصاتها، ويعمل مراسلوها على إعداد قصص نجاح من مختلف مكاتبها المنتشرة في أرجاء العالم.