حين يكلف العروسان شركة ما بتولي أمر الطعام في حفل زفافهما، يتوقعان عادة أن تسير الأمور على النحو الذي يشتهيانه، لكن زوجين بريطانيين، أصيبا بالذهول، مؤخرا، جراء ما حصل في حفل ليلة العمر.

وتطالب العروس كيلي ديكنز، اليوم، بتعويض من الشركة المكلفة بتقديم الطعام في زفافها، بعدما جلبت إلى "البوفيه" سلطة رديئة في علب بلاستيكية، وحلوى "دونات" من الـ"سوبر ماركت".

وأضافت ديكنز البالغة من العمر 34 عاما، أنها شعرت بالحرج أمام ضيوفها، حين جرى تقديم الطعام في قاعة بمدينة نونتغهام، شرقي بريطانيا.

ودفعت العروس 850 جنيها أسترلينيا مقابل إقامة حفل "بوفيه" مفتوح أمام 150 مدعوا، وجرى الاتفاق على تقديم سندويتشات وبعض المأكولات الساخنة.

وتقول ديكنز إن عددا من أصدقائها وأفراد  عائلة زوجها حضروا الحفلة، فأحست باستياء عارم وهي ترى سلطة ما زال ثمن السوبر ماركت مكتوبا على غطائها.