أبوظبي - سكاي نيوز عربية

عمت أجواء المرح أنحاء مدينة نيس الواقعة في ريفييرا الفرنسية، مساء السبت، مع انطلاق الدورة الرابعة والثلاثين بعد المائة من كرنفال الملك، الذي شهد مشاركة مجسمات تسخر من شخصيات سياسية، أبرزها الرئيس الأميركي دونالد ترامي وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون.

وخلال الاحتفال السنوي سخر مجسم عملاق، ظهر فيه الرئيس الأميركي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، من الخلافات الدبلوماسية بينهما.

ويعد هذا المجسم واحدا من 17 مجسما آخر، جابت شوارع مدينة نيس في إطار الكرنفال الذي تضمن عروضا راقصة، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

يذكر أن الموضوع الرئيسي للكرنفال هذا العام، هو عن الفضاء، تكريما لرائد الفضاء الفرنسي توما بسكيه.

وجرى تعزيز الإجراءات الأمنية في المدينة، التي شهدت مقتل 86 شخصا في يوليو 2016، في حادث دهس بشاحنة في احتفالات يوم الباستيل.

وتعود أصول كرنفال نيس إلى عام 1294، ويتوافد عليه أكثر من مليون زائر كل عام، ويستمر حتى الثالث من مارس.