أبوظبي - سكاي نيوز عربية

سوف ينتظر الكنديون حتى مطلع أغسطس على الأقل ليتمكنوا من شراء "الماريغوانا" للاستخدام الشخصي بشكل قانوني.

وحتى الأسبوع الماضي، كانت حكومة رئيس الوزراء جاستن ترودو تصر على أنها تمضي على مسارها من أجل تقنين الأمر في يوليو، بيد أن وزيرة الصحة جينيت بيتيتباس تايلور أقرت الخميس بأن الأمر لن يتم في يوليو، وفقا للجدول الزمني الجديد للبرلمان.

وكررت تايلور أن حكومات المقاطعات بحاجة إلى ما بين 8 و12 أسبوعا عقب تمرير القانون من مجلس الشيوخ والموافقة الملكية للتحضير لمبيعات التجزئة.

وسيجعل ذلك التشريع كندا ثاني دولة لديها مثل هذا القانون على المستوى الوطني، بعد أوروغواي.

وستفرض كل مقاطعة في كندا قواعدها الخاصة لبيع الماريغوانا.