تعرض أغراض تعود للديكتاتور الشيوعي السابق نيكولاي تشاوشيسكو، للبيع في دار مزادات في رومانيا، وذلك في ذكرى ميلاده المائة.

ومن بين 250 غرضا تعرض في المزاد، هناك غطاء صيد مبطن بالفراء ارتداه تشاوشيسكو، الذي كان صيادا شرها، وأحذية وحقيبة صنعت لزوجته إلينا تشاوشيسكو.

كما يضم المزاد أوراق تواليت، والتي كانت نادرة في الأيام الأخيرة للشيوعية.

وسيبدأ مزاد "الحقبة الذهبية" على الإنترنت مساء الأربعاء، وفق ما ذكرت وكالة أسوشييتد برس.

وقال مدير الأبحاث في دار مزادات أرتمارك، يوليان بلاستيو، إن المشترين المحتملين من الرومانيين في منتصف العمر الذين يجمعون الأغراض القديمة التذكارية، أو الشباب الذين يتطلعون لجمع أحد ملصقات الفترة التي أصبحت رائجة الآن.

يذكر أن الشيوعية انتهت في رومانيا عام 1989، عندما أعدم تشاوشيسكو في محاكمة موجزة.