أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تعرضت 5 باصات، على الأقل، تابعة لشركة أبل الأميركية لهجوم أسفر عن تحطيم نوافذها خلال الأسبوع الماضي، حسبما ذكرت صحيفة "غارديان" البريطانية.

ويعتقد أن الباصات، التي تنقل موظفي شركة أبل إلى مقرها الرئيسي في سان فرانسيسكو، تعرضت لهجوم ببنادق ضغط (بنادق هوائية).

وجرى أول هجوم على باصات أبل الجمعة الماضي، تلاه هجوم آخر صباح الثلاثاء وآخر مساء نفس اليوم، وفقا لما أبلغت أبل موظفيها في بريد إلكتروني، اطلعت عليه الصحيفة البريطانية.

ولم يؤكد البريد الإلكتروني الوسيلة التي استخدمت في الهجوم، لكنه رجح أن تكون "بنادق ضغط"، وأكد أن أحدا لم يصب بأذى جراء تلك الهجمات.

وأخطرت أبل موظفيها بأن الشركة ستحول المسار الأصلي الذي تتخذه باصات الشركة من وإلى المقر.

ولم تعلق الشركة الأميركية بشكل رسمي على تلك الحوادث أو الواقفين وراءها.