أبوظبي - سكاي نيوز عربية

يخوض أصحاب فندق "ترامب الدولي" في بنما سيتي، محاولات لنزع اسم الرئيس الأمريكي من المبنى وإبعاد شركته من الإدارة.

وكان المبنى المؤلف من 70 طابقا، أول مشروع فندقي دولي لترامب، عند استكمال المبنى سنة 2011، وفق ما نقلت الأسوشيتد برس.

ويشكل الفندق مجمعا يضم وحدات سكنية وصالة للقمار، وكسب ترامب من ورائه ما بين 30 و50 مليون دولار.

وفي أغسطس الماضي أنهت شركة "إيثاكا كابيتال بارتنرز" شراء المرافق الفندقية ومعظم وحدات الفندق.

واقترحت إيثاكا، في أكتوبر الماضي، إبعاد مديري منظمة ترامب عن مجلس إدارة الفندق، وإرسال إنذار تخلف عن السداد لترامب، كي تبدأ مراحل إنهاء صلته بالفندق بعد شكاوى من سوء الإدارة.

وأوردت منظمة ترامب في بيان "نحن نملك اتفاق إدارة طويل الأمد ساريا وملزما وخاضعا للتنفيذ، وأي تلميح إلى أن عمل الفندق لا يلبي التوقعات تناقضه الحقائق الفعلية".