أبوظبي - سكاي نيوز عربية

عطل فيروس كمبيوتر أصاب شبكة للخدمات الصحية على الإنترنت العمل في ثلاث مستشفيات بشمال إنجلترا، حسب ما قال صندوق تابع لهيئة الخدمات الصحية الوطنية، الثلاثاء.

ووصف، بيان على موقع الصندوق، الهجوم بأنه "واقعة كبرى"، وأضاف أنه تسبب بإلغاء جميع العمليات ومواعيد العيادات الخارجية والإجراءات التشخيصية المقررة الأربعاء.

وقال صندوق مؤسسة شمال لينكولنشاير وغوول، "أصاب فيروس نظامنا الإلكتروني يوم الأحد 30 أكتوبر واتخذنا القرار عقب استشارة الخبراء بإغلاق أغلب أنظمتنا كي يتسنى لنا عزله وتدميره".

وجرى تحويل بعض المرضى بمن فيهم من يعانون من حالات صدمة كبرى ونساء في مرحلة المخاض إلى مستشفيات أخرى، حسب البيان الذي لم يوضح ما إذا كان الفيروس نتج عن هجوم.

لكن الولايات المتحدة وكندا أصدرتا في وقت سابق هذا العام تحذير مشتركا نادرا بخصوص الإنترنت من زيادة في هجمات الابتزاز التي تصيب الكمبيوتر بفيروسات "الفدية" التي تشفر البيانات وتطلب أموالا لفك تشفيرها.

وفيروسات الفدية هي برمجيات خبيثة تغلق البيانات في أجهزة الكمبيوتر، وتترك رسائل تطالب بأموال لاستعادتها. وفي مارس دفع مستشفى تابع للكنيسة المشيخية في هوليوود فدية قدرها 170 ألف دولار لاستعادة الوصول إلى أنظمته.