أبوظبي - سكاي نيوز عربية

رغم أن عمر قطاع التقنية قصير نسبيا، مقارنة بقطاعات اقتصادية وصناعية أخرى، فإن كثيرين ممن دخلوا هذا القطاع باتوا من أغنى أغنياء الأرض، وأصحاب ثروات هائلة.

فيما يلي أكثر 15 شخصية ثراء على مستوى العالم من بين العاملين في هذا القطاع، الذي أصبح كالدجاجة التي تبيض ذهبا.

وبحسب إحصائية فوربس لأكثر الشخصيات ثراء، احتل مؤسس مايكروسوفت رأس القائمة، التي دخلها أيضا اثنان من المؤسسين والعاملين فيها، كما دخل في القائمة مؤسسا شركة غوغل.

قائمة الأثرياء:

في المركز الأول جاء مؤسس مايكروسوفت بيل غيتس، البالغ من العمر 60 عاما، جمعها خلال عمله في الشركة.

ويعتبر غيتس أغنى رجل في العالم بثروته التي تصل إلى 78 مليار دولار. ومنذ شارك في تأسيس شركة مايكروسوفت عام 1975، قدم غيتس منحا ماليا بملايين الدولارات لمؤسسات وقضايا خيرية، وألف العديد من الكتب وطرح مبادرة "كمبيوتر في كل منزل وعلى كل مكتب".

في المركز الثاني جاء جيف بيزوس (52 عاما)، وهو مؤسس أكبر موقع للبيع بالتجزئة على الإنترنت، وهو موقع أمازون، وذلك في العام 1994. وكان بيزوس أسس الموقع في كراج سيارته في منزله، تماما مثلما هو الحال مع شركتي غوغل وأبل.

وتمكن جيف من تحقيق ثروة بلغت 66.2 مليار دولار.

ثالث القائمة هو أحد مؤسسي موقع فيسبوك، مارك زوكربيرغ، الذي يعد أصغر شاب (عمره 32 عاما) يدخل قائمة الأثرياء بثروته التي وصل حجمها إلى 54 مليار دولار.

وكان زوكربيرغ شارك في تأسيس موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي بينما كان طالبا في جامعة هارفارد عام 2004.

ويحتل مؤسس قاعدة البيانات "أوركل" لاري إليسون (71 عاما) المركز الرابع في القائمة بصافي الثروة يقدر بحوالي 51.7 مليار دولار.

وإليسون يوصف بأنه مبرمج ورجل أعمال ورجل أعمال خيرية، وعمل على تطوير وإنشاء قاعدة البيانات أوراكل في سبعينيات القرن العشرين، وظهر بشكل وجيز في الجزء الثاني من فيلم الرجل الحديدي "آيرون مان".

يليه في القائمة الشريك المؤسس لمحرك البحث "غوغل" لاري بايج (43 عاما) بصافي ثروة يصل إلى 39 مليار دولار، وتزيد ثروته على ثروة شريكه في التأسيس سيرغي برين (42 عاما) بنحو 800 مليون دولار، وذلك بفضل منصبه السابق كرئيس تنفيذي للشركة.

وتقدر ثروة سيرغي برين بحوالي 38.2 مليار دولار، ويحتل المركز السادس بين الأثرياء الكبار خلف بايج، ويرأس حاليا المشروع السري لغوغل "غوغل إكس".

الرئيس التنفيذي السابق لشركة مايكروسوفت ستيف بالمر (60 عاما) يحتل المركز السابع في القائمة، وتقدر ثروته بحوالي 27.7 مليار دولار.

ويعرف عن بالمر ظهوره النشط في المؤتمرات الصحفية وتقديم، وكان قد تقاعد من عمله في مايكروسوفت، واشترى نادي لوس أنجلوس كليبرز.

بيل غيتس
11+
1 / 15
بيل غيتس
2 / 15
جيف بيزوس
3 / 15
مارك زوكربيرغ
4 / 15
لاري إليسون
5 / 15
لاري بايج
6 / 15
سيرغي برين
7 / 15
ستيف بالمر
8 / 15
جاك ما
9 / 15
ما هواتينغ
10 / 15
مايكل ديل
11 / 15
بول ألن
12 / 15
ماسايوشي صن
13 / 15
عظيم بريمجي
14 / 15
لي كون هي
15 / 15
إيلون ماسك

في المركز الثامن حل مؤسس موقع علي بابا للتجارة الإلكترونية رجل الأعمال الصيني جاك ما (51 عاما) بثروته البالغة 25.8 مليار دولار.

ويعتبر أغنى رجل في الصين، ويعتقد أنه يحتل المركز 18 بين أثرى أثرياء العالم، بحسب مؤشر بلومبيرغ لمليارديرات العالم.

الصيني الآخر ما هواتينغ، البالغ من العمر 44 عاما، احتل المركز التاسع بصافي ثروة تقدر بنحو 22 مليار دولار.

ويعرف هواتينغ أيضا باسم بوني ما، وهو الرئيس التنفيذي السابق لشركة تنسنت، إحدى أكبر شركات الإنترنت في الصين.

وفي المركز العاشر جاء مؤسس شركة ديل للكمبيوتر مايكل ديل (51 عاما)، الذي جمع ثروته البالغة 20 مليار دولار من خلال شركته المتخصصة في أجهزة الكمبيوتر الشخصية والمحمولة.

احتل الشريك المؤسس لشركة مايكروسوفت بول ألن (63 عاما) المركز 11 في القائمة بثروة تصل إلى 18.5 مليار دولار.

وكان ألن شارك مع بيل غيتس في تأسيس شركة مايكروسوفت عام 1975، لكنه اضطر للتخلي عنها عام 1982 بسبب المرض والآلام التي عانى منها، ثم استقال من مجلس الإدارة عام 2000.

الياباني ماسايوشي صن، البالغ من العمر 58 عاما، احتل المركز 12 في القائمة بثروة تقدر بنحو 17 مليار دولار، جمعها من خلال عمله في شركة سوفتبانك، التي أسسها، والمتخصصة في مجال الإنترنت والاتصالات. ويوصف ماسايوشي بأنه بيل غيتس الياباني.

في المركز الثالث عشر جاء رجل الأعمال الهندي عظيم بريمجي (71 عاما) الذي جمع ثروة تقدر بنحو 16.1 مليار دولار من خلال تأسيسه لشركة "ويبرو". ويطلق عليه بشكل غير رسمي اسم "قيصر صناعة تكنولوجي المعلومات الهندي".

واحتل الكوري الجنوبي وابن مؤسس شركة سامسونغ لي كون هي (74 عاما) المركز الرابع عشر بين أثرياء قطاع التكنولوجيا، بثروته التي تقدر بحوالي 13.6 مليار دولار.

ويشغل كون هي منصب رئيس شركة سامسونغ، وهو الابن الثالث لمؤسسها لي بيونغ تشول.

رجل الأعمال إيلون ماسك الذي يحمل 3 جنسيات (جنوب إفريقية وكندية وأميركية) احتل المركز الخامس عشر بثروة تصل إلى 12.7 مليار دولار.

وعمل ماسك البالغ من العمر 45 عاما، على تأسيس العديد من الشركات مثل مؤسسة "سبيس إكس" و"تيسلا" و"سولار سيتي" وغيرها. وهو مهندس ومخترع، إلى جانب كونه رجل أعمال.