أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تمكن ربوت ذكي من إجراء عملية جراحية على نحو مستقل متفوقا فيها على أداء الإنسان، إذ استطاع تنفيذ العملية على نحو أسرع من الأطباء وبدقة أفضل منهم أيضا.

وتمكن الروبوت من إجراء عملية جراحية لربط خلايا ميتة وأخرى حية في أمعاء خنزير، وقد يستطيع إجراء عمليات جراحية للبشر خلال ثلاثة أعوام.

لكن مثل الأدوات الصناعية كافة، فإن الربوت لا يعمل وحده، إذ يحتاج إلى مستشار يساعده على تحديد الخلايا التي هي بحاجة لاستئصال وإرشاده على مكان إجراء العمليات.

وأكد العلماء أن نجاح العملية الجراحية خطوة في غاية الأهمية على هذا الصعيد.

وقال الطبيب بيتر كيم العامل في معهد الشيخ زايد للابتكارات الجراحية للأطفال في واشنطن: "نتائجنا أظهرت الإمكانات لدى الروبوتات لتحسين الفعالية والنتائج التي يمكن الوصول إليها في التقنيات الجراحية".

وأكد كيم أن الغرض من استعمال الروبوتات ليس التخلي عن الجراحين، بل تزويدهم بأدوات جديدة تساعدهم على إنجاز عمل على نحو أكثر دقة.