أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تخطط شركة "سبيس إكس" لإرسال مركبة فضاء غير مأهولة إلى المريخ عام 2018، في أول خطوة نحو تحقيق هدف مؤسسها إيلون ماسك لنقل البشر إلى كوكب آخر.

ويسعى البرنامج المعروف باسم "رد دراغون" إلى تطوير التكنولوجيا المطلوبة لنقل البشر إلى المريخ وهو هدف طويل الأجل لشركة "سبيس إكس" التي يملكها ماسك وإدارة الطيران والفضاء الأمريكية "ناسا".

وأوضح ماسك على "تويتر"، الأربعاء، أن المركبة مصممة ليكون بوسعها على الهبوط في أي مكان بالمجموعة الشمسية، حسبما نقلت "رويترز".

وأشارت المتحدثة باسم الشركة إيميلي شانكلين، أن الإعلان يمثل المرة الأولى التي تحدد فيها "سبيس إكس" موعدا لبعثتها غير المأهولة إلى المريخ.

وأضافت أن الشركة ستعرض تفاصيل عن برنامجها الخاص بالمريخ في المؤتمر الدولي للملاحة الفضائية في سبتمبر المقبل.

وأنشأ ماسك "سبيس إكس" في 2002  بهدف تقليل تكاليف رحلات الفضاء، وجعل تكلفة السفر إلى المريخ في مستوى معقول.