أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أطلقت شركة سبيس إكسبلوريشن تكنولوجيز "سبيس أكس" صاروخا من طراز فالكون 9 من فلوريدا الجمعة، إلا أنها فشلت في تأمين الهبوط الناجح للمرحلة الأولى على منصة عائمة في المحيط الأطلسي.

وقالت الشركة إن الصاروخ وضع القمر الصناعي للاتصالات في مدار حول الأرض، قبل عودة صاروخ الإطلاق إلى الأرض وتدميره لدى فشله في الهبوط على المنصة العائمة قبالة فلوريدا.

وأُطلق الصاروخ من محطة كيب كنافيرال للقوات الجوية في الساعة 23.35 بتوقيت غرينتش، حاملا القمر الصناعي الذي قامت بصنعه شركة "بوينغ" ويبلغ وزنه 5721 كيلو .

وكان إطلاق الصاروخ قد أُجل 4 مرات منذ 24 فبراير الماضي، وهو يمثل ثاني رحلة من بين أكثر من 12 رحلة متوقعة للشركة المملوكة لقطب التكنولوجيا إيلون ماسك، هذا العام .

وتتطلع "سبيس أكس" لابتكار صاروخ زهيد التكلفة يعاد استخدامه بعد هبوطه على منصة عائمة بالمحيط الهادي، وذلك في إطار خطط لخفض تكاليف الإطلاق.

ونجحت الشركة في ذلك عقب إطلاقها قمرا صناعيا إلى مداره في ديسمبر الماضي، إلا أنها فشلت في المحاولة الأخيرة على غرار محاولات أخرى في السابق.