أبوظبي - سكاي نيوز عربية

حذر مدير وكالة الأمن القومي الأميركي مايكل روجرز، من خطر تعرض بنى تحتية في الولايات المتحدة لهجمات إلكترونية، شبيهة بتلك التي ضربت شبكة كهرباء في أوكرانيا في ديسمبر من العام الماضي.

وقال روجرز خلال مؤتمر في كاليفورنيا حول أمن الإنترنت، الثلاثاء: "السؤال الوحيد هو متى وليس ما إذا كانت (الولايات المتحدة ستتعرض) لسلوك تدميري يستهدف بنى تحتية أساسية".

ويرأس روجرز ايضا "القيادة العسكرية الإلكترونية الأميركية"، التي تضم 6 آلاف جندي متخصصين في أمن الإنترنت، ويعملون على حماية الشبكات الإلكترونية الأميركية ومهاجمة الشبكات العدائية.

وأوضح المسؤول الأميركي أن الهجوم الذي تعرضت له أوكرانيا كان "متطورا للغاية" وقد هدف في آن واحد إلى "ضرب الشبكة الكهربائية وتأخير إعادة التيار الكهربائي".

وأضاف: "قبل 7 أسابيع كان دور أوكرانيا، لكنها لن تكون المرة الأخيرة التي نرى فيها ذلك وهذا ما يقلقني".

وكانت شبكة الكهرباء الأوكرانية تعرضت في 23 ديسمبر لهجوم إلكتروني، أدى إلى قطع التيار عن قسم كبير من منطقة إيفانو فرانكيفسك غربي البلاد.