أبوظبي - سكاي نيوز عربية

نشرت وكالة الفضاء الأميركية ناسا مؤخراً لقطة تخطف الأنفاس لمشهد الغروب على كوكب بلوتو، وانحسار أشعة الشمس عن سلسلتي جباله الجليديتين "نورغاي" و"هيلاري".

الصورة التقطتها مركبة الفضاء "نيو هورايزن" في الرابع عشر من يوليو الماضي، عندما كانت تمر بالقرب من الكوكب.

وكشفت الصورة عن جبال جليدية عالية تلقي بظلالها الممتدة على سطح الكوكب، حيث تتخلل هذه الظلال مساحات من الضوء ما يمنحها مشهداً آخاذا.

أسرار بلوتو بصور غير مسبوقة

وقال المسؤول الأول عن المركبة "نيو هورايزن" آلان ستيرن "هذه الصورة تجعلك تشعر فعلاً أنك هناك (على كوكب بلوتو).. كما أن هذه الصورة عبارة عن كنز علمي، يكشف تفاصيل جديدة تتعلق بجو الكوكب، وتضاريسه وسهوله وأنهاره الجليدية.

"نيو هورايزونز" يقترب بشدة من بلوتو

وتغطي الصورة البانورامية شريطا من الكوكب يمتد على طول 1250 كيلومتراً.

كما تقدم منظوراً جديداً لسلستي "نورغاي" و"هيلاري" اللتين ترتفعان بحدود 3500 متر عن سطح الكوكب، بالإضافة الجو الذي يغلب عليه غاز النيتروجين.