أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أطلقت شركة فيسبوك منصة اجتماعية جديدة تحت اسم "ثريت إكستشاينج" أو "تبادل التهديدات"، تتيح للشركات والمواقع تبادل المعلومات بشأن المخاطر الإلكترونية التي قد تهددها.

وقال المسؤول عن إدارة المخاطر في فيسبوك، مارك هامل، إن الهدف من هذه المنصة أن يتاح للمنظمات، أيا كان موقعها وطبيعتها، استخدامها لتبادل المعلومات والاستفادة من التجارب، وجعل مواقعها أكثر أمنا.

وأشار إلى أن فكرة الموقع راودت مسؤولي فيسبوك منذ نحو عام، حين تعرضوا لهجوم إلكتروني، ما جعلهم يدركون أن "تبادل المعلومات مع الأخرين" هو السبيل للحماية.

وشهدت المنصة انضمام مؤسسات ومواقع معروفة على شبكة الإنترنت مثل ياهو وتويتر وتمبلر، وغيرها.

ويتبادل مسؤولو المواقع معلومات الوقاية، مثل المعلومات عن المواقع التي تمثل تهديدا، عبر طريق "إطار جديد" أطلقت عليه فيسبوك اسم "ثريت داتا" أو "بيانات التهديد"، وذلك بدلا من أساليب التواصل القديمة مثل البريد الإلكتروني الذي تصفه المنصة بـ"الصعب" و"غير المنسجم".

كما تتيح هذه المنصة للمواقع المشاركة اختيار من يتبادلون معهم المعلومات حفاظا على سريتها.

يذكر أن موقع فيسبوك عاني في أغسطس الماضي من عطل أصابه وأوقفه عن العمل لفترة قصيرة.