أبوظبي - سكاي نيوز عربية

وصلت مركبة فضاء روسية على متنها 3 رواد فضاء إلى محطة الفضاء الدولية، رغم تعرضها لعطل فني مفاجئ هدد بإطالة أمد الرحلة.

وكان صاروخ روسي انطلق من قاعدة بايكونور في كازاخستان الساعة 0225 صباحا بالتوقيت المحلي (2025 بتوقيت غرينتش) حاملا مركبة الفضاء سويوز وبها رائد الفضاء الروسي ألكسندر ساموكوتيايف وزميلته إلينا سيروفا، بالإضافة إلى رائد الفضاء الأميركي باري ويلموز.

وذكرت وسائل إعلام روسية أنه عندما وصلت المركبة إلى المدار المحدد لها في طريقها إلى المحطة، تعرض أحد الألواح الشمسية بها إلى عطل.

وقالت مصادر في صناعة الفضاء إن بطاريات المركبة كان بها طاقة كافية للالتحام بالمحطة، إلا أن العطل هدد بإطالة زمن الرحلة ليومين بدلا من الزمن الأصلي المحدد وهو 6 ساعات، حسب ما ذكرت وكالة رويترز.

ومن المقرر أن تستمر مهمة الطاقم الجديد في المحطة 170 يوما قبل أن يعود إلى الأرض في مارس 2015.