أبوظبي - سكاي نيوز عربية

كشفت مجموعة "ياهو" الأميركية أنها تلقت، قبل سنوات، تهديدا بدفع 250 ألف دولار كغرامة يومية، إذا استمرت في رفض الامتثال لطلب الحكومة الأميركية بالكشف عن بيانات المستخدمين، وذلك حسبما ذكرت وكالة "بلومبرغ" الإخبارية.

وأكدت ياهو تلقيها هذا التهديد، بعدما وافقت محكمة مراقبة الاستخبارات الخارجية، الخميس، على نشر أكثر من 1500 صفحة من وثائق كانت سرية، تضمنت رفض ياهو لمطالب بالكشف عن بيانات المستخدمين خلال عامي 2007 و2008.

وأظهرت إحدى الوثائق أن ياهو تلقت تهديدا في مايو عام 2008، بدفع غرامة مالية يومية تبلغ 250 ألف دولار، تتضاغف أسبوعيا، في حال تأخرها عن الامتثال للمطلوب.

يذكر أن ياهو كانت الشركة الوحيدة، من أصل 7 شركات أخرى، التي رفضت الامتثال لمطالب الحكومة الأميركية في ذلك الوقت.