أبوظبي - سكاي نيوز عربية

توقع علماء أن يمر كويكب، فجر الجمعة، يبلغ عرضه 30 مترا بين القمر وكوكب الأرض مشكلا بذلك مشهدا جميلا في السماء ينتظره محبو العلوم الفلكية بفارغ الصبر.

وسيقترب الكويكب الذي أطلق عليه العلماء اسم "2014 دي إكس 110" لمسافة 214,745 من كوكب الأرض، بسرعة تصل إلى 53,108 كيلومتر في الساعة.

وأشار العلماء إلى أنه لا يمكن رؤية هذا الحدث بالعين المجردة، وإنما باستخدام تلسكوب.

وقال البروفيسور في جامعة مانشستر البريطانية، تيم أوبراين: "هناك احتمال ضئيل أن يقترب الكويكب أكثر من الأرض، ولكن جميع المؤشرات تشير إلى أنه لا يشكل أي خطر".

وأضاف: "تم تحديد موقع هذا الكويكب الشهر الماضي، ونعلم الآن أن هناك الكثير من الكويكبات المشابهة له التي لم يتم تحديدها حتى الآن".