أبوظبي - سكاي نيوز عربية

لقي 5 أشخاص على الأقل حتفهم في منطقة البلقان بسبب فيروس غرب النيل، فيما نقل عشرات آخرون للمستشفيات في الأسابيع الأربعة الماضية، حسب ما أفادت السلطات الصحية في صربيا وكوسوفو ومقدونيا وكرواتيا.

وفيروس غرب النيل مرض ينقله البعوض وعادة ما يوجد في المناطق المعتدلة والاستوائية.

وكثير من الحالات تكون خفيفة وليس لها أي أعراض، لكن الأعراض الحادة للمرض قد تشتمل على الصداع وارتفاع درجة الحرارة وتصلب الرقبة والغيبوبة والارتجاف والتشنجات وضعف العضلات والشلل.

ونقلت وكالة رويترز عن السلطات في كوسوفو تأكيدها تسجيل أول حالة وفاة بسبب الفيروس الأربعاء الماضي.

وقال متحدث باسم وزارة الصحة في كوسوفو، الخميس، إن شخصين آخرين توفيا في الآونة الأخيرة، يشتبه أيضا إصابتهما بنفس الفيروس، لكن لم تتأكد الحالات باختبارات الدم المعملية.

كما قال مسؤولو الصحة في مقدونيا، الخميس، إن امرأة واحدة توفيت وأصيب شخصان آخران بالفيروس.

وفي صربيا توفي 3 أشخاص، ونقل إلى المستشفى 35 منذ منتصف أغسطس الماضي.

وقالت وزارة الصحة العامة بالبلاد في بيان "هذه هي المرة الأولى التي يسجل فيها فيروس غرب النيل رسميا في صربيا".

وأضافت أن كل المصابين تزيد أعمارهم على 50 عاما، ويعانون أمراضا مزمنة اخرى.

وسجلت كرواتيا 5 حالات إصابة محتملة بالفيروس، دون وقوع وفيات.

جدير بالذكر أن الولايات المتحدة تشهد حاليا واحدة من أسوأ حالات تفشي فيروس غرب النيل منذ عام 2003.