أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ظهرت سيدة أميركا الأولى، ميشيل أوباما، في مقطع انضمت فيه لنجوم موسيقى "الراب" و"الهيب هوب" من أجل تشجيع الأكل الصحي وممارسة التمارين الرياضية، وذلك ضمن سلسلة من المقاطع الموسيقية التي تصدر على الإنترنت.

وتظهر ميشال أوباما في هذا المقطع إلى جانب كل من جوردين سباركس ودوج إي فريش وريان بيتي وآرتي جرين ودكتور أوز، لكنها لم تؤد أي جزء من أغنية الراب.

ومن المقرر أن يصدر 19 مقطعا من أجل التشجيع على تناول الأطعمة الصحية.

وركزت أوباما جهودها على مكافحة السمنة بين الأطفال من خلال التمارين الرياضية وتناول الطعام الصحي بما في ذلك غرس حديقة للنباتات في البيت الأبيض.

والطريف أن الرئيس باراك أوباما لا يتبع دائما نصائح زوجته ، فخلال عطلته الصيفية، الثلاثاء، في ماساتشوستس، أمر بأن يتناول غداء يتكون من المحار المقلي والجمبري المقلي وحلقات البصل والبطاطس المقلية من مقهى محلي.