أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أظهرت دراسة أن تناول الحامل مكملات الحديد مرتين في الأسبوع فقط بدلا من كل يوم يكفي لنمو الجنين بشكل سليم ولإنجاب طفل ذي وزن طبيعي عند الولادة.

والحوامل اللواتي يتناولن الحديد مرتين في الأسبوع معرضات أقل من اللواتي يتناولنه يوميا لنسيان استهلاك هذا المكمل الغذائي، على ما جاء في هذه الدراسة الدولية.

ولاحظ معدو الدراسة أن تناول مكملات الحديد مرتين أسبوعيا يساهم في تعزيز النمو الدماغي لدى الأطفال في سن الستة أشهر.

وتعتبر هذه النتائج مهمة لأن الحديد أساسي لتكون الهيموغلوبين وهو بروتين موجود في كريات الدم الحمراء يثبت الأكسيجين وينقله في دم الأم والجنين، ويؤدي نقص الحديد إلى فقر الدم الذي يصيب أكثر من ملياري شخص في العالم.

وتوصل الباحثون إلى هذه الاستنتاجات بعد مقارنة حوامل في منطقة شبه ريفية في فيتنام بالاستناد إلى مدى تناولهن مكملات الحديد وحمض الفوليك (فيتامين بي).

وتوزعت النساء على مجموعتين، الأولى مؤلفة من 425 امرأة تناولن مكملات الحديد يوميا، والثانية مؤلفة من 407 نساء تناولنها مرتين في الأسبوع.

ولم يلاحظ الباحثون إي فرق في الوزن عند الولادة لدى الأطفال الذين أنجبتهم النساء في المجموعتين، ولا في عدد الولادات المبكرة وحالات الإجهاض ووفيات المولودين الجدد.

وتبين لهم أيضا عدم وجود فرق في نسبة الهيموغلوبين وحالات فقر الدم ومعدلات النمو لدى الأطفال في سن الستة أشهر.

لكن الباحثين استنتجوا أن النمو الدماغي لدى الأطفال المولودين من أمهات تناولن مكملات الحديد وحمض الفوليك مرتين أسبوعيا أفضل منه لدى الأطفال الذين تناولت أمهاتهم هذه المكملات يوميا.