أعلن مدير وكالة الفضاء الأميركية جيم برايدنستاين، الاثنين، اكتشافا توصلت له "ناسا"، من شأنه أن يغير طبيعة المهام الفضائية إلى القمر، وذلك بعد العثور على مياه على سطحه المنير.

وفي تغريدة على موقع تويتر، قال جيم برايدنستاين: "نؤكد وجود مياه على سطح القمر المنار بواسطة الشمس، لأول مرة، وذلك باستخدام مرصد صوفيا".

وأشار في الوقت نفسه، إلى أنه من غير المعلوم بعد ما إذا كان من الممكن استخدام تلك المياه كمصدر، مضيفا : "التوصل إلى وجود ماء على سطح القمر أمر أساسي للخطط الاستكشافية (أرتيمس)".

 من جانبه، قال مدير قسم الفيزياء الفلكية في ناسا، بول هيرتز: "أصبحت لدينا مؤشرات على أن الماء بتركيبته التي نعرفها موجود في المنطقة التي تضيئها الشمس على سطح القمر".

أخبار ذات صلة

لاستقبال البشر.. بناء أول شبكة هاتف محمول على القمر
علماء يكشفون مفاجآت غير متوقعة عن النجم "الساطع"
مشروع الإمارات لاستكشاف القمر.. بداية لتطوير روبوتات فضائية
ناسا ترسل مرحاضا فضائيا بتكلفة 23 مليون دولار ليناسب النساء