ترجمات - أبوظبي

خلال فصل الصيف ينشر ذباب الفاكهة بشكل كبير مدفوعا برائحة الفاكهة التي تقترب من النضوج، وأيضا بسبب الفطريات والكائنات الدقيقة التي تنتج العفن.

ولهذه الذبابة القدرة على شم الطعام من مسافة تزيد على الكيلومتر بفضل "الهوائيات" الموجودة على رأسها والتي تستنشق المواد الكيميائية التي تصدر عن  الفاكهة، وبمجرد شم هذه الذبابة لهذه الرائحة، يصبح من المستحيل إبعادها عن منزلك.

ومما يساعد ذباب الفاكهة على النفاذ إلى المنزل حجمه الصغير الذي يوازي حجم حبة السمسمة، فأي فجوة صغيرة في المنزل تشكل مدخلا للذباب.

أخبار ذات صلة

البرازيل تكافح "زيكا".. بتعقيم ذكور البعوض
باحثون يأملون بالقضاء على "تسي تسي"

ويمكن لأنثى ذبابة الفاكهة أن تضع 100 بيضة يوميا، وتفقس هذه البيضات لتصبح يرقات في أقل من 24 ساعة.

وبحسب موقع "بيزنيس إنسايدر" الأميركي، اقترح خبراء نصب مصيدة لهذا الذباب، لكنه لن يتوقف عن القدوم إلى منزلك، ما لم تقم بتنظيفه باستمرار.

وخلافا للاعتقاد السائد، لا يشم ذباب الفاكهة رائحة الفاكهة الكريهة، بل يطادر مصدر تلك الرائحة، ولا سيما الفطريات، وبمجرد وصوله إلى هدفه يزداد الأمر سوءا، إذ يتكاثر هناك، وفي غضون أيام قليلة تنتشر يرقات الذباب في جسم الفاكهة، ومن ثم تملأ المكان.