وكالات - أبوظبي

في محاولة ثانية تعيد شركة سبيس إكس تكرار محاولة إرسال رائدي فضاء أميركيين إلى محطة الفضاء الدولية من مركز كينيدي للفضاء في كيب كانافيرال في ولاية فلوريدا الأميركية.

ومنصة الإطلاق هي نفسها التي استخدمت لإطلاق آخر مكوك فضاء ترسله ناسا بقيادة هيرلي في 2011. ومنذ ذلك الحين يسافر رواد الفضاء التابعون لناسا على متن مركبة الفضاء الروسية سويوز.

وتشير توقعات الأرصاد الجوية إلى طقس غير مستقر قد يحول دون إطلاق المهمة الفضائية، وهي الأولى لإرسال رواد فضاء انطلاقا من أراض أميركية منذ تسع سنوات، بعد إلغاء المحاولة الأولى الأربعاء الماضي وذلك قبل الإطلاق بنحو 17 دقيقة.

وسيتم اتخاذ قرار مبكر حول إمكانية إطلاق المهمة بسبب الأحوال الجوية بهدف تجنب إرهاق الطاقم مرة أخرى بارتداء الملابس المخصصة وتجهيزات الإطلاق التي تستمر يوما كاملا.

أخبار ذات صلة

الأميركيون يعودون للفضاء.. ترامب يحضر إرسال أول مهمة مأهولة
"سبيس إكس" تنجح في "اختبار حاسم" لنقل البشر للفضاء

وفي حال تم إعطاء الضوء الأخضر لعملية الإطلاق، فمن المقرر أن ينطلق الصاروخ فالكون 9 التابع لسبيس إكس في الساعة 0322 مساء بتوقيت الساحل الشرقي للولايات المتحدة 19:22 ت غ لينقل رائدي الفضاء دوج هيرلي وبوب بنكين إلى محطة الفضاء الدولية في رحلة مدتها 19 ساعة.

وستكون تلك هي المرة الأولى التي يجري خلالها نقل أميركيين إلى المدار باستخدام مركبات فضاء تجارية تملكها وتديرها شركة خاصة وليس ناسا.