وكالات - أبوظبي

شكك الرئيس الروسي فلاديمير بوتن في طاقة الرياح قائلاً إن التوربينات الهوائية خطر على الطيور والديدان.

وتتباطأ خطى روسيا، أحد كبار منتجي الوقود الأحفوري في العالم، مقارنة بدول أخرى في مجال تطوير مصادر الطاقة المتجددة مثل الطاقة الشمسية وطاقة الرياح.

أخبار ذات صلة

300 يوم من الطاقة النظيفة.. دولة صغيرة في إنجاز بيئي تاريخي

ونادراً ما تستخدم روسيا طاقة الرياح في توليد الكهرباء. وتعهدت شركة "إينيل روسيا" بمبلغ 90 مليون يورو لبناء منشأة لتوليد الكهرباء بطاقة 71 ميغاوات بحلول عام 2024.

 وقال بوتن خلال مؤتمر لقطاع الطاقة الكهربية، نقله التلفزيون من مدينة يكاترينبرج الروسية "توليد الكهرباء من الرياح أمر جيد لكن هل توضع الطيور في الاعتبار في هذه الحالة؟ كم طائر ينفق"؟

وأضاف "تحدث (التوربينات الهوائية) اهتزازات مما يجعل الديدان تخرج من التربة. هذه ليست مزحة".

وأشار بوتن إلى أن الناس لن يحبون العيش على كوكب مرقط "بصفوف من مولدات الكهرباء من الرياح ومغطى بطبقات عدة من الألواح الشمسية".