سكاي نيوز عربية - أبوظبي

تقول منصات التقنية في العادة إنها حريصة على إزالة المحتوى المؤذي للأطفال، لكن أما أميركية أكدت مؤخرا أنها رأت مقاطع فيديو تشرح للأطفال "طريقة الانتحار".

وذكرت فري هيس وهي أم في ولاية فلوريدا، أنها صادفت في وقت سابق مقطع كرتون يقدمه "يوتيوب" المملوك لـ"غوغل" بمثابة محتوى صديق للعائلة، لكنه يشرح للأطفال كيف يمكنهم أن يقوموا بقطع الشرايين على نحو صحيح.

وأبلغت الأم عن المقطع حتى تتم إزالته من المنصة وذاك ما حصل بالفعل، لكن في فبراير الجاري، عاد المحتوى الخطير إلى الظهور في وسط عمل كرتوني.

ولم يسارع "يوتيوب" إلى حذف المقطع، رغم من توالي التعليقات التي تنبه إلى الخطر الذي يشكله على الأطفال، على غرار محتويات أخرى تتحدث عن إيذاء النفس.

أخبار ذات صلة

الأمم المتحدة تتدخل بعد زيادة معدل انتحار المراهقين باليابان

وكتبت الأم في مدونتها الشخصية، إن "المحتوى الذي يحث على إيذاء النفس بات مشكلة كبرى في الوقت الحالي بالنظر إلى انتشار الأجهزة الإلكترونية والإنترنت على نطاق واسع".

ويعد الانتحار ثاني سبب للوفاة في الولايات المتحدة بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 10 و34 سنة، وتنبه هيئات صحية إلى تفاقم الظاهرة بين صغار السن.