أبوظبي - سكاي نيوز عربية

شرع طلاب في مدارس صينية باستخدام زي مدرسي "ذكي" مجهز برقائق ذكية، وذلك لمراقبة وتتبع حركة وأنشطة التلاميذ.

ويصل ثمن الزي إلى 22 دولار أميركي، وهو مجهز بشريحتين تم دمجهما في مناطق الكتف، وفق ما نقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وتم تصنيع "الزي الذكي" لأول مرة من قبل شركة "غويزو غانيو" التقنية، المتخصصة في إنتاج معدات المدارس.

ويتيح الزي الذي بات مستخدما في 11 مدرسة بمقاطعتي قويتشو وقوانغشي، إمكانية تسجيل وقت دخول وخروج التلاميذ، كما سيبلّغ المسؤولين بالمدرسة في حال غادر أي تلميذ دون إذن، عبر إرسال بيانات كتحديد الموقع للإدارة عبر الشرائح المدمجة.

ووفق مسؤول في الشركة الصينية، فقد استغرقت عملية الإنتاج عامين، مضيفا أن اللباس يأتي في مجموعة متنوعة من الألوان.

أخبار ذات صلة

اعتقال معلمة صينية بعد فضيحة "فحوص طبية عارية" لأطفال
الصين تتجسس على الطلاب.. لأهداف نبيلة

وخلافا لما تم تسريبه في بعض وسائل الإعلام بشأن إمكانية تعقب الزي تحركات التلميذ خارج المدرسة، أوضح متحدث باسم الشركة: "هذا الخبر غير صحيح.. الزي يراقب حركة التلميذ داخل أسوار المؤسسة فقط".

وأضاف: "لا يرتدي التلميذ هذا الزي إلا بعد موافقة أعضاء هيئة التدريس في كل مدرسة وكذلك أولياء أمور التلاميذ".