أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ذكرت وكالة أنباء الإمارات أن الخطى تتسارع نحو تحقيق إنجاز كبير، يتمثل في إرسال أول رائدي فضاء إماراتيين إلى الفضاء، وهما هزاع علي عبدان خلفان المنصوري وسلطان سيف مفتاح حمد النيادي.

وأوضحت الوكالة، أن رائدي الفضاء الإماراتيين يخوضان حاليا تدريبات خاصة لتأهيلهما للرحلة التاريخية إلى محطة الفضاء الدولية في الخامس من أبريل المقبل على متن مركبة الفضاء سويوز إم إس -12.

وتابعت أن "أول دفعة من رواد فضاء إماراتيين ستقوم بمهام علمية وبحثية مختلفة".

ويخضع رائدا الفضاء لأنواع مختلفة من التدريبات المكثفة والمصممة خصيصا لرواد الفضاء الإماراتيين في "مركز يوري غاغارين لتدريب رواد الفضاء"، إذ تم تصميم هذه التدريبات بهدف تحقيق جاهزيتهما لالتحاق أحدهما ببعثة الفضاء الروسية إلى محطة الفضاء الدولية في الخامس من أبريل 2019 في مهمة مدتها 11 يوما.

وتتضمن التدريبات تعلم اللغة الروسية، والخضوع لدورات البقاء على قيد الحياة، والتعرف على لوحات التحكم، بالإضافة إلى تدريب مكثف حول آلية إطلاق المركبة الفضائية والصواريخ والعمل ضمن الفريق الذي توكل إليه هذه العملية، والتدريب على كيفية التعامل مع الحالات الطارئة أثناء الطيران.

وستقدم وكالة الفضاء الأوروبية ووكالة الفضاء الأميركية "ناسا" تدريبات مخصصة لما سيقوم به رواد الفضاء أثناء وجودهم في محطة الفضاء الدولية، من خلال برامج علمية وأكاديمية وتدريبية.