أبوظبي - سكاي نيوز عربية

نجح الأميركي مايك هيوز في التحليق لارتفاع 1875 قدم، باستخدام صاروخ ذاتي الصنع.

وتأتي تجربة هيوز هذه، بعد تجربتين فاشلتين، لإطلاق صاروخه الذي يعمل بالبخار.

ونشرت "أسوشيتد برس" فيديو لتجربة هيوز، الذي يتبنى نظرية تقول بأن "الأرض مسطحة".

وهبط هيوز بعد انشطار الصاروخ لجزأين، مستخدما مظلة، ليعود إلى المكان الذي انطلق منه في صحراء "موهافي" بكاليفورنيا.

وفي تصريح لـ"أسوشيتد برس"، أشار هيوز إلى أنه بحالة صحية جيدة، لكنه يعاني من آلام في منطقة الظهر.

ويأمل هيوز أن يصنع صاروخا في المستقبل، قادر على الوصول إلى الفضاء الخارجي، للحصول على أدلة تثبت نظريته الغريبة بأن الأرض مسطحة.