قاد هدفان، سجلهما ماركوس ألونسو، تشيلسي للفوز 2-1 على توتنهام هوتسبير، الأحد، في أول مباراة على الإطلاق بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم تقام بملعب ويمبلي.

ورغم كل الضجيج الذي صنعه المشجعون والأعلام البيضاء التي استقبلت توتنهام، كان فريق المدرب ماوريسيو بوكيتينو، الذي يلعب في ويمبلي حتى يكتمل بناء ملعبه الجديد، بحاجة لهدف مبكر ليشعر بالراحة في مكانه الجديد.

لكن تشيلسي هو الذي افتتح التسجيل، على عكس سير اللعب، في الدقيقة 23 عندما أطلق ألونسو تسديدة رائعة من ركلة حرة من 20 مترا بعد مخالفة ارتكبها ديلي آلي ضد ديفيد لويز.

وكان الهدف بمثابة لطمة قوية لتوتنهام الذي أمضى أغلب الشوط الأول وهو يحاصر تشيلسي، فسدد هاري كين في القائم، كما اقترب كريستيان إريكسن من التسجيل.

وهز توتنهام الشباك أخيرا عندما وضع ميشي باتشواي الكرة في مرمى فريقه بعد ركلة حرة نفذها إريكسن بعد دقيقتين من اشتراكه، لكن مع تقدم توتنهام للهجوم من أجل الفوز سدد ألونسو كرة من داخل منطقة الجزاء مرت من أسفل الحارس هوجو لوريس في الدقيقة 88.