أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أحرزت اللاتفية ييلينا أوستابنكو التي أتمت قبل أيام عامها العشرين، لقب بطولة فرنسا المفتوحة للتنس، ثاني البطولات الأربع الكبرى، بفوزها السبت على الرومانية سيمونا هاليب 4-6، 6-4، و6-3.

وأصبحت أوستابنكو المصنفة 47 عالميا، أول لاعبة غير مصنفة في رولان غاروس تحرز اللقب منذ العام 1933، وهي أكملت بتتويجها في النهائي على حساب الرومانية المصنفة ثالثة في البطولة، مسيرتها المفاجئة على الملاعب الترابية في باريس.

ولم يسبق لأوستابنكو التي بلغت العشرين من العمر في الثامن من يونيو، إحراز لقب أي دورة في كرة المضرب، كما أنها أول لاعبة من بلادها تحرز لقبا كبيرا في اللعبة.

وكان آخر لاعب يحرز باكورة ألقابه في بطولة "غراند سلام" هو البرازيلي غوستاغو كويرتن، عندما أحرز لقب رولان غاروس 1997. والمفارقة أن كويرتن حقق هذا الإنجاز في يوم ولادة أوستابنكو.

وبهذا الفوز، ستتقدم اللاتفية إلى المركز 12 في التصنيف العالمي للاعبات المحترفات الذي يصدر الاثنين. أما هاليب (25 عاما)، ففقدت فرصتها لتصدر هذا الترتيب بدلا من الألمانية أنجليك كيربر، وهو ما كانت ستحققه في ما لو أحرزت اللقب، في ثاني مرة تخوض فيها النهائي بعد 2014 (خسرت أمام الروسية ماريا شارابوفا).