أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) أنه سيتم تجربة نظام جديد في تنفيذ ركلات الترجيح، مشابها لفكرة الشوط الفاصل في التنس، وذلك خلال بطولة أوروبا تحت 17 عاما التي انطلقت في كرواتيا الأربعاء.

وبدلا من النظام الجاري، حيث ينفذ كل فريق 5 ركلات بالتناوب، سيتم تطبيق نظام آخر يقتبس فكرة تبديل الإرسال بين لاعبي التنس في الشوط الفاصل.

ويعني هذا أن الفريق الأول سيسدد أول ركلة ترجيح، ثم سيسدد الفريق الثاني الركلتين الثانية والثالثة على التوالي، ثم يعود الفريق الأول لتسديد الركلتين الرابعة والخامسة، حتى يسدد كل فريق 5 ركلات.

وتم التصديق على تجربة النظام الجديد في مارس الماضي، وقال خبراء إن الأبحاث أثبتت أن الفريق الذي ينفذ الركلة الأولى في النظام الجاري يحسم الفوز بنسبة 60 في المئة.

وأضاف اليويفا: "تسديد اللاعب للركلة الثانية (الأولى لفريقه بعد تسديد المنافس ركلته الأولى) يضعه تحت ضغط ذهني هائل".

وأشار إلى أن النظام سيخضع لتجربة أخرى في بطولة أوروبا للسيدات تحت 17 عاما التي انطلقت في التشيك الثلاثاء.

ومثل النظام الجاري، سيجري الحكم قرعة لتحديد المرمى الذي سيسدد عليه اللاعبون، لكنه سيجري قرعة أخرى لتحديد من يسدد أولا ومن يسدد ثانيا.