أبدت لاعبة التنس البولندية أنييسكا رادفانسكا، استياءها من منح الروسية ماريا شارابوفا العائدة من إيقاف بسبب تناولها دواء منشطاً، بطاقة دعوة خاصة إلى دورة شتوتغارت الألمانية، الأسبوع المقبل.

وذكرت رادفانسكا، أن البطاقات يجب أن توزع على الرياضيين الذين عانوا إصابات أو غيرها حالت دون تحقيقهم نتائج في الموسم المنتظم، وليس لمن أدينوا بتناول المنشطات.

وأضافت أن على ماريا (شارابوفا) العودة واللعب في التصفيات لتحقيق نتائج تؤهلها للمشاركة في الدورات الكبرى، وفق ما نقلت فرانس برس.

وأوقعت القرعة الخاصة بالدورة، شارابوفا التي أكملت عامها الثلاثين، في مواجهة الإيطالية المخضرمة روبرتا فينتشي (34 عاماً)، في الدور الأول، الأربعاء المقبل.

وإذا فازت شارابوفا، فمن المرجح أن تلتقي في الدور الثاني رادفانسكا التي تلتقي في الدور الأول الروسية ايكاترينا ماكاروفا.

ولم تخض شارابوفا اي مباراة رسمية منذ ربع نهائي بطولة استراليا في يناير 2016، عندما خسرت امام الاميركية سيرينا وليامس.

وأصدر الاتحاد الدولي، عقوبة إيقاف بحق اللاعبة الروسية في الثامن من يونيو 2016، لمدة عامين، بسبب تناولها عقار ميلدونيوم الذي كانت الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات (وادا)، قد أدرجته على لائحة المواد المحظورة مطلع العام نفسه.

لكن محكمة التحكيم الرياضي (كاس) خفضت العقوبة المفروضة على شارابوفا إلى 15 شهرا.

ولم تستطع شارابوفا الفائزة بفضية أولمبياد لندن 2012، أن تشارك في أولمبياد ريو دي جانيرو 2016 بسبب الإيقاف.

وأعربت شارابوفا عن سعادتها في العودة الى الدورة التي تعمل سفيرة لراعيها الرسمي "بورش"، ولكن لن يسمح لها بالتدرب على ملاعب الدورة قبل انتهاء عقوبتها.