قال أرسين فينغر مدرب أرسنال إن لاعبه الألماني مسعود أوزيل، بدأ العودة لمستواه بعد التعافي من صدمة الخروج من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، وبات تركيزه ينصب على الدوري الإنجليزي الممتاز.

وقدم أوزيل عدة عروض محبطة في الفترة الأخيرة قبل أن يقدم لمحات من مستواه السابق ويساهم بشكل مؤثر في الفوز 3-صفر على وستهام يونايتد، الأربعاء، بعدما سجل هدفا وصنع هدفا آخر ليحقق فريقه فوزه الثاني فقط في سبع مباريات.

وقال فينغر، الذي خرج من دوري الأبطال بخسارته 10-2 أمام بايرن ميونخ في مجموع مباراتي ذهاب وإياب دور الستة عشر لوسائل إعلام بريطانية "أشعر أنه عاد بفضل التركيز. أنا أعرفه جيدا".

وأضاف "أشعر أنه تأثر بشكل سلبي بالخروج من دوري الأبطال واحتاج إلى بعض الوقت للتعافي من الناحية المعنوية. أشعر أنه على مدار عدة أسابيع استعاد تركيزه وهذا ظهر في المباراة".

ووفقا لتقارير بريطانية، لا يزال أوزيل (28 عاما)، الذي غاب لفترة في الأسابيع الأخيرة بسبب المرض والإصابة، مترددا في تمديد تعاقده الحالي مع أرسنال والذي يستمر حتى 2018.

وسيحاول أرسنال، صاحب المركز الخامس، تحقيق فوزين متتاليين في الدوري لأول مرة منذ يناير، عندما يلعب في ضيافة كريستال بالاس المهدد بالهبوط الاثنين المقبل.