أبوظبي - سكاي نيوز عربية

منيت الأرجنتين، التي فقدت ليونيل ميسي لإيقافه قبل المباراة مباشرة، برابع هزيمة في تصفيات كأس العالم لكرة القدم بعدما انتصرت بوليفيا المتحمسة 2-صفر في لاباز.

وسجلت بوليفيا هدفا في كل شوط عن طريق خوان أرسي ومارسيلو مارتنز واستحقت الفوز ضد المنتخب الأرجنتيني الذي دافع بشكل سيء طيلة اللقاء المثير.

وتركت الهزيمة الأرجنتين بطلة العالم مرتين في المركز الثالث برصيد 22 نقطة في تصفيات أميركا الجنوبية المكونة من عشرة فرق لكن تشيلي والإكوادور وكولومبيا على بعد نقطتين فقط قبل أن يخوضوا مبارياتهم في وقت لاحق الثلاثاء.

وكانت الأرجنتين بالفعل بدون خافيير ماسكيرانو ولوكاس بيليا وغونزالو هيغوين بسبب الإيقاف وأصبحت مهمتها أكثر تعقيدا قبل المباراة بساعات قليلة عندما عوقب ميسي بالإيقاف أربع مباريات بسبب إهانة حكم.

وبدا أن بوليفيا تلقت دفعة من القرار وسجلت الهدف المستحق نتيجة ضغطها المبكر عن طريق أرسي في الدقيقة 31.

وتفوق الجناح على فاكوندو رونكاليا داخل منطقة الجزاء ليحول برأسه تمريرة بابلو أسكوبار العرضية من اليمين إلى الشباك.

وأخطأ رانكوليا مجددا في الهدف الثاني بعد سبع دقائق من استئناف اللعب.

وفشل مدافع سيلتا فيغو في منع خورخي فلوريس من الانطلاق بجانب خط المرمى ليرسل كرة عرضية إلى مارتنز غير المراقب. وأتيح وقت كاف للمهاجم ليوضع الكرة في شباك سيرغيو روميرو حارس الأرجنتين.

ودخل المنتخب الارجنتيني في أجواء المباراة بشكل أكبر عندما شارك سيرجيو أغويرو بدلا من انخيل كوريا بعد عشر دقائق من الشوط الثاني لكنه لم يستطع أن يسجل أي هدف ومن المتوقع الان أن يتراجع أكثر في الترتيب.

وتتأهل الفرق الأربعة الأولى مباشرة إلى نهائيات روسيا 2018 ويخوض صاحب المركز الخامس جولة فاصلة ضد الفائز بتصفيات الأوقيانوس