مع كل قرعة في دوري أبطال أوروبا يتزايد الحديث عن تلاعب محتمل لصالح فرق بعينها وضد فرق أخرى بسيناريو معد مسبقا، عن طريق تبريد أو تسخين الكرات التي تحتوي على أسماء الفرق.

إلا أن مدير المسابقات بالاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) جورجيو ماركيتي، سخر من فكرة "الكرات الساخنة والباردة" في قرعة المسابقة الأكبر في القارة، بعد أيام من سحب قرعة دور الثمانية لنسخة العام الجاري.

ونفى ماركيتي المسؤول عن القرعة هذه الادعاءات بشكل كامل، حيث قال في تصريحات لوسائل إعلام، الخميس: "كيف يمكن أن يكون لدينا كرات باردة أو ساخنة؟ هذا أمر مستحيل".

وتابع: "يجب أن ينظر الناس إلى أهمية الأشخاص الذين ندعوهم لسحب القرعة، لا يمكنني أن أجرؤ أبدا أن أطلب من أحد القيام بشيء غير نزيه. كيف يمكنني أن أطلب من لاعبين عظماء أمر كهذا؟ بالتأكيد هذا مزاح".

وأسفرت قرعة دور الثمانية من دوري أبطال أوروبا التي سحبت الجمعة، عن مواجهتين ناريتين، الأولى بين ريال مدريد الإسباني وبايرن ميونيخ الألماني، والثاني بين برشلونة الإسباني ويوفنتوس الإيطالي.

وفي المقابل يلتقي أتلتيكو مدريد الإسباني مع ليستر سيتي مفاجأة البطولة حتى الآن، بينما يصطدم موناكو الفرنسي ببوروسيا دورتموند الألماني.