أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال مدرب المنتخب الإيطالي جانبييرو فنتورا إن المهاجم المثير للجدل ماريو بالوتيلي لم يظهر أي بوادر حقيقية تعكس رغبته بالعودة إلى منتخب بلاده، وذلك على خلفية طرده ثلاث مرات حتى الآن منذ إنطلاق الدوري الفرنسي حيث يدافع عن ألوان نيس.

ويغيب بالوتيلي عن المنتخب منذ إقصاء الأخير من الدور الأول لمونديال البرازيل 2014، حينما وجهت للاعب الغاني الأصل انتقادات تتهمه بعدم التزامه بما يكفي بالمسؤولية الملقاة على عاتقه.

وعاد بالوتيلي بشكل أقوى هذا الموسم مع فريقه الجديد نيس، ما دفع فنتورا إلى التمليح لامكانية استدعائه مجددا من أجل مساعدة المنتخب في مشوار التصفيات المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018.

لكن فنتورا خرج الأربعاء، بموقف مغاير بعدما رأى بأن مهاجم انتر ميلانو ومانشستر سيتي السابق لم يتغير كثيرا، وذلك إثر حصول الأخير على بطاقة حمراء ثالثة هذا الموسم في مباراة فريقه مع لوريان (1-صفر) خلال عطلة نهاية الاسبوع الماضي.

ونقلت فرانس برس عن فنتورا الذي استلم مهمة الاشراف على المنتخب خلفا لانتونيو كونتي بعد نهائيات كأس أوروبا الصيف الماضي، "يجب أن نلتقي وجها لوجه، لكن حتى حينها لا يمكن القول بأني رأيت إشارات ايجابية"، مضيفا من مركز "كوفرتشيانو" الخاص بتمارين المنتخب الإيطالي قرب فلورنسا "ليس هناك أي جدل بشأن موهبته

وتحتل إيطاليا المركز الثاني في المجموعة السابعة من التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018، بفارق الأهداف خلف إسبانيا المتصدرة ولكل منهما 10 نقاط من اصل 12 ممكنة.

وتقام الجولة الخامسة في 24 مارس المقبل حيث تلعب إيطاليا مع البانيا في باليرمو.