جردت إيطاليا نظيرتها ومضيفتها الأرجنتين من اللقب، عندما تغلبت عليها 3-2 الاثنين في الدور الأول لمسابقة كأس ديفيز في التنس.

ويعود الفضل في فوز إيطاليا إلى فابيو فونيني الذي حسم مباراة الفردي الأخيرة في صالحها، بعدما قلب تخلفه أمام غيدو بيا بمجموعتين 2-6 و4-6، إلى انتصار بثلاث مجموعات 6-3 و6-4 و6-2 في 4 ساعات و15 دقيقة.

وباتت الأرجنتين التي خاضت الدور الأول في غياب خوان مارتن دل بوترو المصنف 38 عالميا، وفيديريكو ديلبونيس الـ49 عالميا، اللذين كان وراء الإنجاز التاريخي العام الماضي في التتويج بالكأس للمرة الأولى في تاريخ البلاد، عاشر منتخب يجرد من لقبه في الدور الأول من العام التالي منذ عام 1972.

وكانت الأرجنتين قريبة من تحقيق الإنجاز كونها حولت تخلفها بخسارتين في اليوم الأول إلى تعادل 2-2 بحسمها مباراتي الزوجي والفردي الثالثة، علما بأنها أنقذت كرة المباراة في لقاء الزوجي الذي حسمته في صالحها بـ5 مجموعات.

وكان بيا قريبا من الإطاحة بفونيني بتقدمه بمجموعتين نظيفتين 6-2 و6-4، بيد أن اللياقة البدنية خانته بعد ذلك ليقلب الإيطالي الطاولة ويكسب 3 مجموعات متتالية 6-3 و6-4 و6-2.

ومنح باولو لورنتسي وأندرياس سيبي التقدم لإيطاليا 2-صفر في اليوم الأول بفوزهما على بيا 6-3 و6-3 و6-3، وكارلوس بيرلوك 6-1 و6-2 و1-6 و7-6 (8-6) على التوالي الجمعة.

وقلصت الأرجنتين النتيجة بفوز بيرلوك وليوناردو ماير على سيموني بوليلي وفونيني 6-3 و6-3 و4-6 و2-6 و7-6 (9-7) السبت، ثم أدركت التعادل الأحد عندما تغلب بيرلوك على لورنتسي 4-6 و6-4 و6-1 و3-6 و6-3، قبل أن يحسم فونيني النتيجة اليوم بفوزه على بيا.

وأكملت إيطاليا عقد المتأهلين إلى ربع النهائي ولحقت ببلجيكا وإسبانيا وصربيا وبريطانيا وفرنسا وأستراليا والولايات المتحدة.

وفي الدور المقبل المقرر في الفترة بين 7 و9 أبريل المقبل، تلتقي إيطاليا مع بلجيكا، وإسبانيا مع صربيا، وبريطانيا مع فرنسا، وأستراليا مع الولايات المتحدة.