أبوظبي - سكاي نيوز عربية

دخل الحكم المجري فيكتور كاساي تاريخ كرة القدم، عندما استخدم لقطات الفيديو لاحتساب ركلة جزاء لأول مرة، الأربعاء.

ومنح كاساي مخالفة لصالح كاشيما أنتلرز ضد أتليتيكو ناسيونال، في مباراة الدور قبل النهائي من كأس العالم للأندية، بعدما لفت حكم خارج الملعب الانتباه إليها.

وذهب الحكم المجري إلى جانب الملعب لمراجعة الواقعة على شاشة كمبيوتر، واحتسب على الفور ركلة جزاء في الدقيقة 33 نفذها شومادوي بنجاح ليمنح الفريق الياباني التقدم 1-صفر.

وكان يمكن بوضوح رؤية أورلاندو بيريو وهو يعرقل منافسه دايغو نيشي، خلال وجود اللاعبين في منطقة الجزاء أثناء تنفيذ ركلة حرة.