بعد صدور تقارير صحفية اتهمت نجم الكرة البرتغالي كريستيانو رونالدو بالتهرب من دفع الضرائب للسطات المالية، أصدر نادي ريال مدريد الإسباني بيانا يدافع فيه عن مهاجمه.

وأضاف النادي الملكي: "يطالب ريال مدريد بالاحترام الأقصى للاعب مثل كريستيانو رونالدو، الذي تميز بسلوكه المثالي خلال كامل الفترة التي أمضاها مع نادينا"، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس.

واتهمت الوثائق المسربة رونالدو بإخفاء 150 مليون يورو في الملاذات الضريبية، من خلال شركات أوف شور تمر في سويسرا والجزر العذراء البريطانية.

وبحسب الوثائق، دفع رونالدو 5.6 ملايين يورو، أي ما يوازي 4 بالمائة فقط، عن 149.5 ملايين يورو من عائدات الرعاية، هربها إلى ملاذات ضريبية في الأعوام السبعة الماضية.

وأخذت الاتهامات منحى رسميا بعدما أعلنت وزارة الخزانة الإسبانية الأسبوع الماضي أنها ستقوم "بعمليات تفتيش في الوقت المناسب" لتوضيح الحالة الضريبية لرونالدو".

من جانبه، نفى رونالدو بشدة الاتهامات الموجهة إليه، وأصدر بيانا قال فيه إنه "لطالما تصرف بحسن نية في ما يخص هذه المسألة. وهذا الأمر يتضح بشكل لا يدعو للشك من واقع أنه لم يدخل يوما في أي صراع مع سلطات الضرائب في أي من البلدان التي عاش فيها".

كما نشرت وكالة "جيستيفوت" التي تمثل رونالدو، إقرارا صادرا عن وكالة الضرائب الإسبانية، يبين بأنه كان دائما على الموعد في التزاماته الضريبية.