بعد فترة من التعثر، عاد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي للتألق بعدما افتتح التسجيل من ركلة حرة بطريقة رائعة وصنع هدفين ليقود الأرجنتين للفوز 3-صفر على كولومبيا، الثلاثاء، ويعيدها إلى طريق المنافسة في تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم 2018.

وتقدمت الأرجنتين في الدقيقة التاسعة عندما سدد ميسي الكرة من ركلة حرة في الزاوية العليا لمرمى الحارس ديفيد أوسبينا.

وكاد راداميل فالكاو أن يدرك التعادل لكولومبيا بضربة رأس في الدقيقة 18، بعد تمريرة من ركلة حرة نفذها جيمس رودريغيز، لكن الكرة مرت من فوق العارضة.

وبعد خمس دقائق أخرى مرر ميسي الكرة بشكل رائع إلى لوكاس براتو التي وضعها بضربة رأس داخل الشباك.

وهاجمت كولومبيا في الشوط الثاني لكن الأرجنتين هي من هددت المرمى بتسديدة من آنخيل دي ماريا ارتدت من القائم.

وهز دي ماريا الشباك قبل سبع دقائق من النهاية بعد أن خطف ميسي الكرة من أحد المدافعين ومررها إلى زميله الذي سددها داخل الشباك.

وتقدمت الأرجنتين إلى المركز الخامس برصيد 19 نقطة بفارق نقطة واحدة خلف إكوادور وتشيلي.

وتتصدر البرازيل التي تخرج لمواجهة بيرو في وقت لاحق التصفيات برصيد 24 نقطة، بفارق نقطة واحدة أمام أوروغواي التي خسرت 3-1 في تشيلي، بينما تراجعت كولومبيا للمركز السادس برصيد 18 نقطة.

ويتأهل أصحاب المراكز الأربعة الأوائل إلى النهائيات في روسيا، بينما يلعب صاحب المركز الخامس مع بطل تصفيات الأوقيانوس.