نال الأسترالي نيك كيريوس، المصنف السادس، لقب بطولة اليابان المفتوحة للتنس، الأحد، محققا انتصارا بارزا في مسيرته.

ففي المباراة النهائية للبطولة المقامة في طوكيو فاز كيريوس على البلجيكي ديفيد جوفين المصنف الخامس بمجموعتين مقابل مجموعة واحدة بواقع 4-6 و6-3 و7-5.

وكان اللاعب الأول في أستراليا، الذي طالما تعرض لانتقادات بسبب نوبات الغضب التي يصاب بها، نموذجا للهدوء ليتفوق على المصنف14 عالميا وينال أكبر لقب في مسيرته، الثالث إجمالا.

وقال كيريوس (21 عاما) خلال مراسم التتويج "كان أسبوعا عظيما وسأعود إلى هنا ثانية" شاكرا الجماهير على دعمها وموجها شكره لمنظمي البطولة بسبب ما أعدوه من طعام "رائع".

وأضاف "سأعود إلى هنا بالتأكيد طوال مسيرتي."

ومنذ خروجه من الدور الثالث لبطولة أميركا المفتوحة بسبب إصابة في أعلى الفخذ، وهو ما دفع النجم الأميركي السابق جون ماكنرو الذي يعمل في مجال التعليق التلفزيوني للتساؤل عن مدى التزام اللاعب، أظهر كيريوس لمحات رائعة على ما يمتلكه من قدرات وهو ما كان واضحا منذ بداية ظهور موهبته.